سر الطرد الغريب الذي وصل الملك فاروق بعد تنازله عن العرش

نشرت صحيفة “اخبار اليوم” في عددها الصادر 23 أغسطس عام 1952 عن وصول طرد غريب للملك فاروق قادماً من روما وذلك بعد ثورة 23 يوليو.

وقالت الصحيفة بأن الجمارك المصرية فوجئت بوصول طرد به 5 شباشب من محلات رينالدو رينالدي في روما ، وكان الطرد بإسم سكرتير الملك فاروق “أنطونيو بوللي”.

ولم يعلم أصحاب المحل بأن الملك فاروق قد تنازل عن العرش الملكي وإنتقل للعيش في جزيرة كابري ، وبلغت قيمة الشباب الخمسة التي عليها الشعار الملكي 12.423 ليرة.

وقامت الجمارك بمطار القاهرة بإرسال هذا الطرد إلى جمرك السبتية لأنه غير خالص الإجراءات الجمركية.

تعليقات الفيسبوك