عندما قام فؤاد بتحويل مصر من سلطنة إلى مملكة

أعلن السلطان فؤاد الأول تغيير مسمى حاكم مصر من سلطان إلى ملك، وذلك في 15 مارس عام 1922، الموافق 16 رجب 1340 هجرية.

وقال السلطان فؤاد في بيان للشعب المصري :

“لقد من الله علينا بأن جعل الله استقلال البلاد على يدنا، وإنا لنبتهل إلى المولي عز وجل بأخلص الشكر، وأجمل الحمد على ذلك، ونعلن على ملأ العالم أن مصر منذ اليوم دولة تتمتع بالسيادة والاستقلال، ونتخذ لنفسنا لقب صاحب الجلالة ملك مصر ليكون لبلادنا ما يتفق مع استقلالها من مظاهر الشخصية الدولية، وأسباب العزة القومية وإنا ندعو المولي القدير أن يجعل هذا اليوم فاتحة عصر سعيد يعيد لمصر ذكري ماضيها الجميل”.

وأن تحول مصر من السلطنة إلى المملكة كان من أجل استقلال مصر، وتم اتخاذ العديد من الاجراءات في الداخل والخارج، واستعراض الجيش المصري في ميدان “الراصد خانة” في العباسية.

تعليقات الفيسبوك