عندما اتهم إيليا أبوماضي موسيقار الأجيال باغتصاب قصيدته

نشرت مجلة “الجيل” في عددها 1955 بتصريح للشاعر اللبناني إيليا أبوماضي والذي اتهم الموسيقار محمد عبد الوهاب باغتصاب قصيدته “لست أدري”.

الشاعر الذي كان يقيم وقتذاك في نيويورك، حيث دعاه أبوماضي إلى الغداء في منزله، ودار بينهما حوار، قال فيه أبوماضي، إنه عاش في مصر أوائل القرن العشرين، مدة 11 عاماً، وإن أول أعماله الشعرية، كتبها في القاهرة.

كما طبع أول دواوينه تذكار الماضي في الإسكندرية. وكان المدهش خلال ذلك اللقاء، أن الشاعر اللبناني أمسك بأسطوانة عبد الوهاب وألقاها على الأرض، مباشراً بسحقها وتكسيرها قطعاً صغيرة. وفسر ذلك لقد سرق شعري مني وأنا حي أرزق.

تعليقات الفيسبوك