أميرة مصرية .. من زواج في ليلة من ألف ليلة حتى “العلقة الساخنة”

مجتمع زمان
43
0

قصة حب مثيرة عاشتها الأميرة المصرية السابقة توحيدة يكن مع الأمريكي فرانك ريد كير والتي انتهت بالضرب وحرق الوجه وتمزيق الملابس في الخمسينيات.

حيث نشرت صحيفة “أخبار اليوم” في عددها 26 يونيو من عام 1954 خبراً عن قصة الحب الغربية بين الأميرة المصرية السابقة كريمة مدحت يكن باشا مؤسس فكرة بنك مصر مع طلعت حرب.

وقالت الصحف الأمريكية بأن ليلة زواج الأميرة السابقة كان ليلة من ألف ليلة وليلة ، وانتهت بالطلاق بعد اعتداء الزوج على زوجته وسماع الجيران ما حدث بينهما.

وقالت “توحيدة” بأن زوجها كان سئ الخلق ، وكان قاس الطباع ويضربها لأتفه الأسباب وكان يتهمها بانها مجنونة ، وفي مرة من المرات قام بإلقاء عليها قدحاً من القهوة على وجهها ، فاحترق وجهها بالقهوة التي كانت ساخنة.

وسبق له أن مزق فستانها في مرة من المرات ، وصفعها على وجهها أكثر من مرة ، وكان دائماً ما يبتزها من أجل الحصول على اموال من أجل شرب الخمور والسكر ومصاحبة النساء.

وأشارت بأنها خلال الـ 5 سنوات قامت بالإنفاق على زوجها بإجمالي نصف مليون جنيه ، أي 100 ألف جنيه عن كل عام قضته مع هذا الزوج.

وجاء رد مستر فرانك على تصريحات الأميرة السابقة ، بأن زوجته تتصرف وتعتقد بأنها مازالت أميرة ، وأنها كانت ترغب في أن يكون من أحد رعاياها ، فهي إمرأة غيورة ولا تريد أن تعلم بأنها قد تجاوزت سن الـ 50 ، وتعتقد بأنها شابة في العشرين.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق