مستند .. أكبر طبيب في السويس ورحيله الغامض في الستينيات

حوادث زمان
281
0

نشرت صحيفة “الأهرام” في عددها الصادر يوم 18 ديسمبر 1964 خبر وفاة أكبر طبيب في محافظة السويس وهو الأنور الهجيني.

وقالت الصحيفة بأن مدير المستشفى الأميرى السابق وجدوه مقتولاً برصاصة اخترقت رأسه ، والسبب مجهول فقد يكون انتحر أو قتله أحد الأشخاص المجهولين.

واكتشف التومرجي عزت عبد العظيم هذه الحادثة عندما دخل منزله ليقوظه كعادته في كل صباح ، ليتفاجئ كما قال في اعترافاته للشرطة بأن الطبيب كان ملقى فوق السرير بحجرة نومه والدم يسيل من رأسه وبجواره مسدسه الخاص.

احتمالات الوفاة :

1- الانتحار : بسبب حالة نفسية كان يعاني منها الطبيب في ايامه الأخيرة بسبب سفر زوجته وأولاده

2- القتل : شخص مجهول قام بقتله واستخدم سلاح الطبيب الخاص في ارتكاب الجريمة ليوهم الجميع بأنه انتحر.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق