حكايات البنك .. عندما رد اسماعيل ياسين الجميل لكمسري قطار السويس

مجتمع زمان
1.9K
0

حكايات البنك تقرير يومي يقدمه موقع بنك أرشيف مصر لقراءة ومتصفحيه.. يرصد فيه حكايات وحواديت زمان.. من الثلاثينات وحتى بداية القرن الواحد والعشرين.

تحدث النجم الكوميدي الراحل اسماعيل ياسين في تصريح تلفزيوني عن واقعة طريفة حدثت له وهو في طريقه إلى القاهرة مستقلاً قطار السويس.

وقال “سمعة” بأنه كان يشق طريقه من أجل الظهور في عالم الفن ، وكان يقيم في ذلك الوقت عند اقرباء له ، وبحث كثيراً عن عمل ولكنه فشل بعد أن أغلقت الأبواب أمامه.

وواصل النجم الكوميدي بأنه في يوم من الأيام إختلف مع أحد أقربائه ليقرر الرحيل عن المنزل ، وتوجه إلى محطة القطار واستقل قطار الدرجة الثانية ودخل في نوم عميق.

ليفاجئه كمسري القطار ويطلب منه التذاكر ، لينهض سريعاً وتحدث معه بكل جرأة بأنه لم يقطع تذكرة للقطار ، ليقوم الكمسري بإخراج دفتر التذاكر من جيبه ويطالبه بدفع 80 قرش.

ليرد عليه “سمعة” بأنه لا يملك هذا المبلغ في الوقت الحالي ، وروى له قصة خلافه مع قريبه واقترح عليه شيئين إما تسليمه لأقرب قسم شرطة بعد الوصول إما أن ينتظر حتى يصل السويس ويمنحه ثمن التذكرة ، ليقتنع الكمسري بكلامه ورجع لمكانه وقام بتمديد قدمه على الكرسي حتى وصل إلى السويس.

وانهى اسماعيل ياسين قصته مع الكمسري قائلاً بأنه لا يتمنى شئ من الدنيا إلا أن يقابل هذا الشخص مرة أخرى أو يقرأ هذه القصة كي يأتي لمقابلته ليرد له الجميل.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق