زجاجة الخمر التي كادت أن تنهي حياة راقصة مصر بالأربعينيات

نشرت صحيفة “أخبار اليوم” في عددها في شهر مايو عام 1952 ، تفاصيل نجاة الفنانة الراقصة لولا عبده بأعجوبة من حادثة كادت أن تنتهي حياتها.

ولدت لولا عبده في 15 فبراير عام 1920 ، واحترفت الرقص ولمعت بشدة في الأربعينيات ، وكانت بدايتها في أوبريت “مصرع كليوباترا” ، وقامت بأداء دور كليوباترا أمام محمد فوزي في بداياته.

وظهرت في السينما في العديد من الأفلام أبرزها الزوجة السبعة ، واني راحلة ودستة مناديل ، وأرض النفاق.

نجاة من حادثة

كانت في حفلة مع المطرب كارم محمود بسوريا ، وقامت بتأدية إحدى رقصاتها ، وقام أحد المتفرجين بإلقاء زجاجة خمر عليها وكادت أن تصطدم برأسها لكنها نجت.

وتم إلقاء القبض على الرجل على الفور وحبسه ، ولكن لولا عبده تنازلت عن حقها في هذه الحادثة.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق