Ultimate magazine theme for WordPress.

إبنة هدى شعراوي التي تمسكت بزيها المصري في أمريكا

نشرت مجلة “المصور” في عددها رقم 71 الصادر يوم الجمعة الموافق 19 فبراير عام 1926 عن الموقف التي صممت عليه السيدة بثينة هانم قرينة سفير مصر في الولايات المتحدة محمود سامي باشا.

وقالت بأن السيدة بثينة وهي كريمة المرحوم علي باشا شعراوي والسيدة هدى هانم زعيمة المطالبات بحقوق المرأة المصرية ، أدهشت كبار السياسيين والصحافيين بحسن تصرفها في الحفلات الكبرى التي أقامها زوجها.

وأشارت بأن بثينة هانم تمسكت بزيها المصري في الحفلات التي أقامها صاحب السعادة محمود سامي باشا في مناسبات عدة ومنها الحفلات الراقصة هناك بأمريكا.

Image may contain: 1 person, text

Comments are closed.