Ultimate magazine theme for WordPress.

الفيلم الذي أشعل حربًا بين سعاد حسني وزبيدة ثروت

نشرت مجلة “الشبكة” في عددها عام 1970 ، كواليس خلاف النجمتين ، سعاد حسني وزبيدة ثروت في فيلم “الحب الضائع”.

وقالت المجلة بأن هناك حرب خفية بين النجمتين ، باردة قد ترتفع حرارتها أو ساخنة يتظلى بها المخرج هنري بركات.

وكان يتمنى “بركات” أن يسمع كلمة النهاية ، فكانت الأيادي تمتد لرقبة سعاد حسني وزبيدة لازالة العرق ، أو تعديل خصلات الشعر أكثر من 5 مرات في التصوير.

الوحيد الذي احتج بصوت عال ، هو البطل رشدي أباظة وشد شعره قائلاً : “يا ستات ، حرام عليكم أعصابنا”.

وكانت الحرب الباردة تضيع بين السمراء والشقراء وذلك من أجل العمل الفني ، ولكنها تعود في بعض الأوقات.

مشكلة الأسماء على إعلان الفيلم

نجح رمسيس نجيب في مشكلة الأسماء بطريقة عملية ، اتفق مع سعاد حسني أن يتم وضع إسمها في إعلان بدون إسم زبيدة ثروت ، والعكس صحيح ، إعلان بإسم زبيدة ثروت بدون إسم سعاد حسني.

ولكن الخلاف استمر ، بسبب كيف تحسب الأقدمية ، فزبيدة أقدم في الظهور ، ولكن سعاد ألمع في النجاح.

Comments are closed.