Ultimate magazine theme for WordPress.

“قبلة” صلاح ذو الفقار تكشف حقيقة زواجه من سعاد حسني

استغل الفنان صلاح ذو الفقار حسه الأمني في الكشف عن صاحب إشاعة زواجه من سعاد حسني، بعد قبلة سينمائية في فيلم “موعد مع البرج”.

ففي عام 1962، قام عز الدين ذو الفقار بترشيح شقيقه صلاح لبطولة فيلم موعد مع البرج مع فاتن حمامة، ولكن الفنانة سافرت إلى لندن وطلبت منهم إرسال السيناريو لتقرأه، وقرأته بعد الإنتهاء من كتابته، ولم تقتنع بدورها.

وتم الإستقرار على اختيار سعاد حسني لأداء هذا الدور، وتم التصوير بالفعل في برج القاهرة، وأمضى فريق التصوير أسبوعين على ظهر الباخرة “عايدة” في البحر المتوسط، وبعد الإنتهاء من التصوير، فوجئ الجميع بانتشار خبر زواج صلاح ذو الفقار وسعاد حسني عبر المجلات والصحف.

ليعود صلاح ذو الفقار إلى منزله واحتفى بزوجته بعد غياب أسبوعين عن المنزل، اعتقدت بأنه يحاول أن يكذب خبر زواجه من سعاد حسني، وكان يتمنى أن تسأله زوجته عن صحة الخبر ولكنها لم تفعل.

ليبدأ الفنان الظابط في البحث عن صاحب إشاعة هذا الخبر، ليتأكد أن عامل الإضاءة في الفيلم هو صاحب الإشاعة بعد أن تم تصوير لقطة قبلة بين ذو الفقار وسعاد حسني، حيث طالت القبلة لمدة 3 دقائق، حتى استشعر الفنان الحرج وقال للمصور “ستوب”، ليبني عليه العامل هذه الإشاعة بسبب هذه اللقطة.

Comments are closed.