مستند .. فيلم مصري خصص إيراداته للجيش المصري في الأربعينيات

قامت مجلة “أخر ساعة” في عددها عام 1947 بنشر إعلان لفيلم مصري سيقوم بتخصيص إيراداته للترفيه عن جنود الجيش المصري.

حيث قامت سينما ستوديو مصر في 24 فبراير عام 1947 بالترويج لفيلم قلبي وسيفي ، تحت الرعاية الملكية السامية بحفلة خيرية كبرى يخصص إيرادها للترفيه عن جنود الجيش المصري.

ووفقاً للإعلان فهو فيم مصري يصور عظمة الجيش المصري والدور الرائع الذي قام به في الحرب الأخيرة.

تمثيل وغناء :

محمد البكار وصباح ، مع كلاً من دولت أبيض وسليمان نجيب بك وبشارة واخيم ، وإخراج جمال مدكور.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق